معلومات عنا
اكتشف
ترجمة بشرية
القاموس العربي الصيني
ترجمة فورية أون لاين
مترجم بيت الحكمة
banner

沙特《祖国报》发表驻沙特大使陈伟庆署名文章《写在中沙关系而立之时》
من الماضي إلى المستقبل...لمحات عن العلاقات الدبلوماسية الصينية السعودية في 30 عاما
2020-07-23 16:52:13

  在中沙建交30周年之际,7月21日,驻沙特大使陈伟庆在沙特《祖国报》发表题为《写在中沙关系而立之时》的署名文章,回顾中沙友好交往历史,梳理两国建交以来双边关系取得的重要成就,展望两国全面战略伙伴关系光明未来。全文如下:

  1990年7月21日,中国和沙特建交,开启了两国关系新的篇章。在历史的长河里,中沙建交的时间不算长,但两国人民的关系可以追溯到两千多年前,丝绸之路奏响双方友好交往的序曲。唐、宋年间,中国和阿拉伯世界交往活跃,无论在长安、洛阳,还是在广州、泉州,都有大批阿拉伯人旅行经商,传递友谊。公元15世纪,明朝著名航海家郑和曾到访吉达、麦加等地。中国古代四大发明传入西亚,并传至欧洲;阿拉伯和伊斯兰世界的科学、文化和艺术也广泛传入中国,两大文明因交流互鉴而繁荣兴盛。

    تأسست العلاقات الدبلوماسية بين الصين والمملكة في 21 يوليو 1990، مما فتح صفحة جديدة للعلاقات الثنائية بين البلدين. 

    رغم أن تاريخ العلاقات الدبلوماسية ليس طويلا، إلا أن تاريخ العلاقات بين الشعبين يرجع إلى ما قبل أكثر من ألفي عام، وقد قام طريق الحرير بتشغيل مقدمة التبادلات الودية بين الجانبين، خلال عهد أسرتي تانغ وسونغ (القرن السابع – القرن الثالث عشر)، كانت التبادلات بين الصين والعالم العربي نشيطة، سواء في مدينة تشانغان، لو يانغ وقوانغتشو وتشيوانتشو، وهناك عدد كبير من العرب يسافرون إليها للتجارة، مما ساهم في تبادل الصداقة بين الشعوب.

    في القرن الخامس عشر، قام الملاح الصيني الشهير تشنغ هو من أسرة مينغ بزيارة مدينتي جدة ومكة المكرمة وأماكن أخرى، وقد تم إدخال الاختراعات الأربعة القديمة للصين إلى غرب آسيا وامتدت إلى أوروبا، كما تم إدخال العلوم والثقافة والفن في العالم العربي والإسلامي على نطاق واسع إلى الصين، مما أدى إلى ازدهار الحضارتين.


  孔子云:“三十而立”。历经岁月积淀,中沙关系全面快速发展,政治互信持续深化,各领域合作不断拓展,树立了国与国交往的典范。

    ومن قول كونفوشيوس: عندما يبلغ عمر الرجل ثلاثين، يصبح ناضجا وراشدا، ومع مرور الأعوام، سار تطور العلاقات بين الصين والمملكة بوتيرة شاملة ومتسارعة، وتتعمق الثقة السياسية المتبادلة باستمرار، ويتواصل توسيع التعاون بين البلدين في كافة المجالات، مما شكل نموذجا للتبادلات بين الدول.


  中沙关系,立在国之相信。建交以来,中沙始终相互尊重对方的政治制度和发展道路,照顾彼此的核心利益和重大关切,双边关系不断走向深入。1999年,江泽民主席访沙。2006年,胡锦涛主席和阿卜杜拉国王首次在同一年实现互访。2008年,时任国家副主席习近平访问沙特,两国建立战略友好关系,双边关系发展进入新阶段。2016年,习主席第二次访沙,中沙建立全面战略伙伴关系,并成立两国高级别联合委员会,同年沙特王储穆罕默德访华并举行两国高委会首次会议,中沙关系掀起新的高潮。2017年和2019年,萨勒曼国王和穆罕默德王储分别访华,进一步巩固和深化两国政治互信,全面推进各领域合作。本月初,中阿合作论坛第九届部长会以视频形式成功举行。沙特外交大臣费萨尔亲王参会并发表重要讲话,强调愿与中方和阿拉伯国家共同推动构建人类命运共同体,提议在沙特举办中阿领导人峰会。我们高度赞赏沙特的积极立场,愿与沙特合作实现共同目标。

    في عام 1999 زار فخامة الرئيس الصيني جيانغ زيمين المملكة، وفي عام 2006 تبادل فخامة الرئيس الصيني هو جين تاو وجلالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله - الزيارات في العام نفسه، وفي عام 2008 زار فخامة الرئيس شي جين بينغ (وهو آنذاك نائب الرئيس) المملكة وأقام البلدان العلاقات الاستراتيجية الودية ودخلت العلاقات الثنائية مرحلة جديدة، في عام 2016، سُجلت الزيارة الثانية للرئيس شي جين بينغ إلى المملكة، وتم إقامة الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين البلدين وتأسيس اللجنة الصينية السعودية المشتركة رفيعة المستوى، وزار ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الصين لحضور الاجتماع الأول للجنة الصينية السعودية المشتركة رفيعة المستوى في نفس العام، مما أوصل العلاقات بين البلدين إلى ذروة جديدة.

    أما في عامي 2017 و2019، فزار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان الصين على التوالي، الأمر الذي عزز وعمق الثقة السياسية المتبادلة بين البلدين والصداقة بين القيادتين أكثر، ورسخ أساسا متينا لتوطيد التعاون بين الصين والمملكة في كافة المجالات بشكل شامل.

    في أوائل هذا الشهر، عُقد عن طريق الفيديو الاجتماع الوزاري التاسع لمنتدى التعاون الصيني العربي، وحضر وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان الاجتماع وألقى خطابا هاما مؤكدا استعداد المملكة للعمل مع الصين لبناء مجتمع المصير المشترك للبشرية، واقترح استضافة قمة للقادة الصينيين العرب في المملكة.


  中沙关系,立在民之相亲。我们始终铭记,2008年中国汶川发生特大地震后,沙特政府和人民慷慨解囊,鼎力相助。2017年3月,沙特阿卜杜勒阿齐兹国王公共图书馆北京大学分馆落成,是沙特在非阿拉伯地区设立的第一所图书馆分馆,成为两国民间文化交流的纽带与桥梁。自去年穆罕默德王储访华以来,汉语教学在沙特蔚然成风,我在越来越多场合见到沙特朋友们用中文同我打招呼。今年,面对突如其来的新冠肺炎疫情,习近平主席同萨勒曼国王两度通电话,引领中沙全面战略伙伴关系的方向,体现了中沙守望相助的底色,彰显了中沙合作抗疫的决心。两国人民以不同的方式相互加油打气。历史一次次证明,中沙关系是困难撼不动的友谊,两国人民心相通、意相连。

    وتقوم العلاقات الصينية السعودية على أساس الصداقة المتبادلة بين الشعبين، ونضع في اعتبارنا دائما التبرعات والمساعدات الكريمة من أصدقائنا السعوديين بعد الزلزال المدمر الذي ضرب مدينة ونشوان 2008.

    في مارس 2017 تم افتتاح فرع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة في بكين، وهو أول فرع للمكتبة خارج العالم العربي، وأصبح الربط والجسر للتبادلات الثقافية بين البلدين، منذ زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى الصين العام الماضي، تتلقى اللغة الصينية ترحيبا حارا من قبل الشعب السعودي، وأقابل مزيدا من الأصدقاء السعوديين في مناسبات مختلفة يتبادلون التحيات معي باللغة الصينية.

    وفي ظل مواجهة العالم لوباء كورونا هذا العام، أجرى فخامة الرئيس شي جين بينغ والملك سلمان مرتين اتصالاً هاتفياً، مما قاد اتجاه الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين الصين والمملكة، وعكس المساعدة المتبادلة بين البلدين، وعبر عن عزم الصين والمملكة على مكافحة الوباء بالتعاون.

    يدل التاريخ مرارا وتكرارا على أن العلاقات الصينية السعودية صداقة لا تهزها الصعوبات، وقلوب الشعبين مرتبطة دائما.


  中沙关系,立在合作相契。中沙务实合作始于建交之前,早在1978年,就有沙特商界人士参加广交会。建交30年来,中沙贸易额从1990年的不到5亿美元,到2019年的781.8亿美元,增长了150多倍。沙特是中国在西亚非洲第一大贸易伙伴,是中国最大的原油供应国,中国也连续多年成为沙特的第一大贸易国。沙特积极参与“一带一路”建设,最早加入亚洲基础设施投资银行。2019年,数十家中国企业在沙经营,累计对沙特非金融投资超过25亿美元,为沙特落实“2030愿景”,实现经济多元化发挥积极作用,为当地创造就业机会。2016年1月,由中国石化和沙特阿美石油公司共同出资组建的中沙延布炼厂正式投产,习近平主席和萨勒曼国王共同出席投产仪式,这是中国石化首个海外炼化项目,也是中国在沙特最大的投资项目。中国铁建承建的麦加轻轨是沙特第一条轻轨铁路,以零事故记录赢得了全球穆斯林的广泛赞誉。中国多家企业参与建设的吉赞经济城,未来将成为推动沙特红海沿岸经济发展的新动力。

    وتقوم العلاقات الصينية السعودية على التعاون المثمر، وبدأ التعاون العملي بين الصين والمملكة قبل تأسيس العلاقات الدبلوماسية بينهما، وكان رجال الأعمال السعوديون يحضرون معرض كانتون عام 1978. وخلال السنوات الـ30 الماضية، زاد حجم التجارة بين الصين والمملكة من 500 مليون دولار عام 1990، إلى 78.18 مليار دولار عام 2019، بزيادة أكثر من 150 ضعفا، وتعد المملكة أكبر شريك تجاري للصين في غرب آسيا وإفريقيا، وأكبر مورد للصين للنفط الخام، وقد شاركت المملكة في بناء «الحزام والطريق» بنشاط، كما انضمت المملكة إلى البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية مبكرا.

    في عام 2019، قامت عشرات الشركات الصينية في المملكة، حيث استثمرت أكثر من 2.5 مليار دولار في القطاع غير المالي، مما لعب دورا نشطا في تنفيذ رؤية 2030 والتنويع الاقتصادي، وخلق فرص عمل للشعب السعودي.

    وفي يناير عام 2016، بدأ تشغيل مصفاة ينبع أرامكو سينوبك ياسرف، التي تمولها شركة سينوبك الصينية وأرامكو السعودية، بحضور فخامة الرئيس شي جين بينغ وجلالة الملك سلمان، ويعد مشروع مترو مكة المكرمة الذي شيدته شركة بناء السكك الحديدية الصينية كأول مترو في المملكة من أكبر استثمارات الصين في المملكة، وقد حظي بإشادة واسعة من المسلمين في أنحاء العالم لخلو سجله من الحوادث، وستكون مدينة جيزان الاقتصادية التي يشارك في بنائها عدد من الشركات الصينية قوة دافعة جديدة للتنمية الاقتصادية في مناطق سواحل البحر الأحمر للمملكة.


  中沙关系,立在愿景相通。中沙两国都是热爱和平的国家,我们都秉持不干涉别国内政的原则,共同维护国际公平正义。中沙两国都是具有重要国际影响的国家,是推动构建人类命运共同体、开放型世界经济、地区和平发展的重要力量,是共建“一带一路”的亲密伙伴。中沙两国都是二十国集团成员,中方支持沙特履行二十国集团主席国职责,赞赏沙方为协调国际抗疫努力、稳定世界经济发挥的积极作用,全力配合沙方举办一届成功的峰会。中沙两国是经济产业高度互补的合作伙伴,“一带一路”倡议和沙特“2030愿景”高度契合,中资企业积极参与沙特发展建设,双方在新基建、高科技、通讯、数字经济、人工智能等领域具有广阔合作空间。中沙两国都倡导不同文化、民族、宗教间和谐共处,平等对话,共同构建人类命运共同体。

    وتقوم العلاقات الصينية السعودية على الرؤية المشتركة، فكلا البلدين محب للسلام، ونتمسك سويا بمبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية، للمحافظة معا على العدالة الدولية. وللبلدين نفوذ دولي مهم، والمملكة الشريك الحميم للصين في تشكيل الاقتصاد الدولي المنفتح والتنمية الإقليمية السلمية وبناء الحزام والطريق، وكلاهما عضو في مجموعة العشرين، ويدعم الجانب الصيني رئاسة المملكة للمجموعة في عام 2020، كما يقدر الجانب الصيني دور المملكة الفعال في تنسيق الجهود الدولية لمكافحة الوباء وتحقيق الاقتصاد العالمي المستقر، وسيدعم الجانب الصيني الجانب السعودي بقوة لإقامة قمة ناجحة لمجموعة العشرين.

    الصين والمملكة شريكان متكاملان في شتى المجالات الاقتصادية والصناعية، كما تشارك الشركات الصينية بنشاط في تنمية وبناء المملكة، وللتعاون بين الجانبين آفاق واسعة في البنية التحتية الجديدة والتكنولوجيا الفائقة والذكاء الاصطناعي وغيرها من المجالات، وكلاهما يدعو إلى التعايش السلمي والحوار المتساوي بين الحضارات والأمم والأديان المختلفة، وبناء مجتمع المصير المشترك للبشرية معا.


  阿拉伯人说:“友情是大地,用爱播种,用心浇灌”。中国人说:“山河不足重,重在遇知已”。中沙志同道合,关系行稳致远。无论国际风云如何变幻,中国始终视沙特为好朋友、好伙伴、好兄弟,中沙关系必将扬帆远航。

    يقول العرب: الصداقة أرض زرعت بالمحبة وسقيت بالمودة، ومن الأقوال الصينية: الصداقة أثقل من الجبال والأنهار.

    تمتاز العلاقات الصينية السعودية بالاستقرار والاستدامة، وذلك بفضل الرؤية والمصالح المشتركة.

    بغض النظر عن الوضع الدولي، تنظر الصين إلى المملكة دائما كصديق وشريك وأخ عزيز، وستحضن العلاقات الصينية السعودية مستقبلا مشرقا بالتأكيد.


  祝中沙两国繁荣昌盛!祝中沙友谊万古长青!

    أخيرا وليس آخرا، أتمنى للصين والمملكة ازدهارا وللصداقة الصينية السعودية استمرارا إلى الأبد!

 


来源:沙特《祖国报》

编辑:马学军